فن وجمال

يارا صبري.. ما سبب اختفائها؟

تعد الفنانة السورية يارا صبري من أهم نجمات الدراما السورية؛ إذ قدمت خلال مسيرتها الفنية العديد من الأدوار البارزة والمهمة، وقد كانت بدايتها في فترة التسعينيات بسيطة، إلا أنها كشفت عن موهبتها وقدمت أعمالا مميزة جعلتها من بين أهم الفنانات.

ومن أبرز الأعمال التي قدمتها صبري شخصية “ناديا” في الفصول الأربعة، وأبدعت بدورها في الجزء الأول الذي عرض في عام 1999 وشكل ظاهرة فنية مميزة، استمر نجاحها حتى يومنا هذا، لتشارك في الموسم الثاني الذي عرض في عام 2002.

قدمت الفنانة يارا صبري دورا مميزا أيضا في المسلسل الذي تناول هجرة الفلسطينيين “التغريبة الفلسطينية” من إخراج حاتم علي؛ إذ قدمت شخصية “فتحية” زوجة القائد أحمد الشيخ صالح “جمال سليمان”.

كما كان من بين أبرز الأدوار التي قدمتها دور صبحية في مسلسل “بكرا أحلى”، والذي كشف عن موهبتها في الأعمال الكوميدية، ولا يعد هذا الدور هو الوحيد لها في الكوميديا؛ إذ سبق وشاركت في العديد من لوحات مسلسل “بقعة ضوء”.

وشاركت صبري إلى جانب الفنان تيم حسن وبسام كوسا وعدد كبير من أهم نجوم سوريا في عام 2006 بمسلسل الانتظار بشخصية سميرة.

في عام 2010 قدمت شخصية هنادي في العمل الاجتماعي “تخت شرقي” والذي حقق نجاحا كبيرا إلى جانب عدد من النجوم أبرزهم سلوم حداد، سمر سامي، أمل عرفة، قصي خولي، مكسيم خليل، محمد حداقي، وآخرون.

وقدمت شخصية عايدة في عام 2011 من خلال مسلسل “جلسات نسائية” وهو من أهم الأعمال الاجتماعية السورية الناجحة والذي شارك في بطولته كل من أمل بوشوشة، نسرين طافش، سامر المصري، ميلاد يوسف، باسم ياخور وآخرون.

وبسبب الأزمة السورية وموقفها السياسي، غابت الفنانة عن العديد من الأعمال خاصة أنها تقيم إلى جانب أسرتها في إحدى الدول الأوروبية، وبالرغم من غياب صبري إلا أن أعمالها الناجحة والتي شكلت ظاهرة فنية في الدراما تُعاد بين فترة وأخرى وتحظى بمشاهدات عالية كما لو أنها تعرض للمرة الأولى، فإن صبري حاضرة بكل قوة.

يشار إلى أن الفنانة يارا صبري تنتمي إلى أسرة فنية عريقة؛ فوالدها الفنان الكبير سليم صبري، ووالدتها الفنانة ثراء دبسي، وخالتها أيضا ممثلة وهي الفنانة ثناء دبسي، وتزوجت من الفنان ماهر صليبي، ولديها منه طفلان الأول كرم والذي شارك في عدد من الأعمال الفنية والثاني أرام.




Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق