فن وجمال

هل طغت “كاريزما” ياسر السقاف في برامج المواهب؟

[ad_1]

 

استطاع الاعلامي السعودي ياسر السقاف أن يترك بصمة مميزة على الساحة الإعلامية من خلال كفاءته والكاريزما التي يتمتع بها وخولته يحقق نجاحاً مدوياً من خلال مشاركته في برنامجي “ذا فويس” و”ذا فويس كيدز”.

فعلى الرغم من أنه لم يتخصص في مجال الإعلام، إذ أعلن مسبقا دراسته للهندسة كاختصاصٍ، ثمّ كان دخوله الإذاعة “صدفةً من غير ميعاد”، مؤكدا أن “الخوف من خوض تجارب جديدة ربما يحول دون الكشف عن مواهب دفينة لدى الإنسان، لذا على المرء ألّا يُحجم عن دخول أي مضمار خارج عن مجاله، والطموح يبحث عن تجربة مميّزة في مسيرته تكون نقطة استمرار إلى الأمام. وهذا ما حدث في ذا فويس”.

وتمكن السقاف من التألق منذ ظهوره الأول على مسرح “ذا فويس” بنسخه الثلاث، إذ عكس بروحه العفوية نكهة مميزة على روحية البرنامج وتعاطفه مع المشتركين.

وأثار السقاف إعجاب جمهور البرنامج والذين أشادوا بأدائه، مؤكدين أنه تمكن من إضفاء بصمة لبرنامجي “ذا فويس وذا فويس كيدز”، فيما رأى البعض أن خفة ظل السقاف وطريقته الراقية في التعامل وإلقاء التعليقات الظريفة تمكنت من كسر رتابة برامج المواهب.

كما اعتبر السقاف أن تقديم “ذا فويس” بنسخه الثلاث مع مقدمتين مختلفتين من مصر ولبنان، دليل على إثبات ذاته في الوسط الإعلامي، بخاصة أنه كان عازما على تقديم شيء يليق بالجمهور وبقناة “إم بي سي” التي ينتمي لها.

من جهة ثانية، قدم الإعلامي ياسر السقاف الحفل السنوي الذي أقامته “MBC الأمل” ذراع المسؤولية الاجتماعية والمؤسساتية في مجموعة MBC، في العاصمة الرياض تحت عنوان “أثر المحتوى الإعلامي على المجتمع” وذلك بحضور نخبة من الأكاديميين والخبراء والممثلين والمخرجين والمنتجين والفنانين العالميين والعرب، والمؤثرين الاجتماعيين، وأصحاب المبادرات، وصنّاع المواد الإعلامية، وحشد من أهل الصحافة والإعلام، ووجوه المجتمع، إلى جانب طلاب وخريجي ومحاضري مبادرة برنامج “MBC Edutain” للصناعة الإبداعية والمحتوى الإعلامي.

الفيديو المرفق، يعرض المقابلة التي أجراها “فوشيا” مع الاعلامي ياسر السقاف إذ تحدث عن تجربته في برنامج ” ذا فويس” بنسخه الثلاث.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق