فن وجمال

محامية قتيل منزل نانسي عجرم تكشف هذا الأمر عن التشريح!‎

بعد أن انتهت إجراءات نقل جثمان الشاب السوري محمد الموسى، قتيل منزل نانسي عجرم إلى سوريا، والتي احتاجت إلى أيامٍ إذ ظل الجثمان عالقاً على الحدود اللبنانية لفترة زمنية طويلة، يبدو أنَّ الجثمان سيبقى دون دفن حتى الانتهاء من تشريحه مرةً أخرى.

وفي هذا السياق أعلنت المحامية السورية رهاب ممدوح بيطار، الوكيل القانوني لأسرة الشاب السوري محمد الموسى بأنَّ تشريح جثة القتيل محمد الموسى في سوريا سيأخذ بعض الوقت لوجود شك بكل نتائج السابقة من الطب الشرعي في لبنان، إذ نشرت تغريدةً عبر حسابها على تويتر بهذا الخصوص.

وكان جثمان محمد الموسى، قد وصل إلى مسقط رأسه بالعاصمة السورية دمشق يوم أمس، في سيارة خاصة بعدما رفض الهلال الأحمر السوري نقل جثمانه بحجة عدم الاختصاص، إذ نشرت بيطار الصور الأولى للحظة وصوله إلى سوريا، على أن تتم في الساعات المقبلة تشريح جثمانه من قِبل لجنة طبية برئاسة الدكتور زاهر حجو.

وقالت رهاب بيطار، في تعليقها على الصور التي نشرتها عبر حسابها على موقع “تويتر”: “محمد الموسى إلى الوطن”.

وفي السياق ذاته كانت رهاب بيطار، قد فجرّت يوم أمس مفاجأةً لدى وصول جثمان القتيل إلى سوريا، إذ كشفت عن أنَّ الطبيب فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم، خرق القانون وغادر الأراضي اللبنانية واتجه إلى إحدى الدول خارج البلاد على الرغم من أنه تم منعه تماما من السفر بسبب القضية، في حين أن زوجة القتيل منعها القاضي من السفر وهي على الحدود اللبنانية، واصفةً ما جرى بأنه منتهى الظلم.

وظهرت رهاب بيطار في مقطع فيديو نشرته عبر يوتيوب قائلة: “في مفاجأة غير سارة حبيت أوصلكن إياها وبالأحرى إنه منتهى الظلم، إنه معقول فادي الهاشم مسافر بره البلد بعد ما حطينا منع سفر عليه”.

كما ظهرت بيطار، في مقطع فيديو آخر قالت فيه إن جثمان محمد الموسى، كان “متعفنا” بحالة رهيبة عند نقله من الحدود اللبنانية إلى العاصمة السورية دمشق، موضحة أن الذين نقلوه كانوا مستائين من وضع الجثة.

 




Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق