فن وجمال

ما سبب عودة أحمد إبراهيم إلى ياسمين عيسى؟ (فيديو)

[ad_1]

تصدر نبأ انفصال الفنانة المصرية أنغام عن زوجها الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم خلال الأيام القليلة الماضية مواقع التواصل الإعلامي ووسائل الإعلام، فكان ذلك النبأ مثار جدلٍ بين أوساط المتابعين، خصوصاً وأنه لطالما أشارت التقارير الإخبارية إلى وجود خلافات بين الثنائي قد تنتهي بالطلاق وكان أحد أهم أسباب تلك الخلافات، قيام أحمد بإعادة زوجته الاولى ياسمين عيسى إلى عصمته وهو ما كانت ترفضه أنغام.

وبعد قيام أحمد إبراهيم بنشر صورةٍ لزوجته الأولى وطفليه عبر حسابه على إنستغرام بمناسبة يوم المرأة العالمي، مادحاً ياسمين وما قامت به خلال فترة غيابه عن طفليه وتجاهله معايدة أنغام، تقدمت الأخيرة بطلب خلع، وأعلن أحمد الانفصال عن أنغام في منشورٍ طويل عبر إنستغرام، وهو الأمر الذي جعل ياسمين تعود إلى الواجهة في حياة أحمد وتتصدر من جديد عناوين الأخبار.

ومن المعروف بأن ياسمين عيسى وهي من عائلة كبيرة في مصر معروفة بحالتها الميسورة، تزوجت من أحمد إبراهيم بعد قصة حبٍ، وكانت السبب في دخوله عالم الفن، إذ لم يجد صعوبة في ذلك بفضل أقاربها العاملين في هذا المجال، واستمر زواجهما لمدة 10 سنوات، أنجبا خلالها طفلين مالك وعيسى، وأعلنا ذلك بعد انتشار خبر زواجه من الفنانة أنغام في يوم الإثنين 18 فبراير 2019، وهو ما كان بمثابة المفاجأة لجمهورها.

وولدت ياسمين عيسى في مصر عام ١٩٨٤ وهي من أب مصري وأم فلسطينية وخالها المخرج طارق العريان، أي أن علاقة قربى كانت تجمعها مع الفنانة أصالة، وهو ما جعل الأخيرة تدخل في خلافاتٍ كبيرة مع أنغام بعدما تزوجت من أحمد إبراهيم، وصلت إلى حد القطيعة بين النجمتين.

فكانت ياسمين محط الأنظار من اللحظة الأولى، ولطالما كانت مواقفها وردودها مصدر اهتمامٍ لدى الجمهور خصوصاً بعدما قام زوجها باتهامها في أكثر من قضية، كان أولها قيامها بحرق الاستديو الذي يملكه انتقاما منه على زواجه ورغبةً في مساومته على الطلاق، ليأتي بعد عامٍ من ذلك ويمدحها ويقول عنها أنها تستحق أن يبني لها تمثالا، فما الذي جرى حتى غيّر رأيه؟

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق