فن وجمال

صديقة رونالدو تطمئن محبيه على صحته.. وتواجه هجوما لهذا السبب!

[ad_1]

سارعت الإسبانية جورجينا رودريغيز إلى طمأنة محبي صديقها نجم الكرة البرتغالي كريستيانو رونالدو، وذلك بعد إعلان إصابة اثنين من زملائه في نادي يوفنتوس بفيروس كورونا.

فقد كتبت جورجينا عبر حسابها الرسمي في “إنستغرام”: “في اللحظات الصعبة يجب أن يكون لدينا إيمان ونبحث عن الأشياء الإيجابية.. الصحة هي أهم شيء، نحن (أنا وكريستيانو) بصحة جيدة وعلى ما يرام، والتحية لكل الذين يحاربون الفيروس، أفضل تمنياتنا بالشفاء. نحن بعيدون ولكن في حالة اتحاد دائما”.

وكان رونالدو دخل وأسرته الحجر الصحي في جزيرة “ماديرا” البرتغالية، عقب تأكد إصابة دانيلي روغاني، مدافع يوفنتوس، بفيروس كورونا، قبل أن تسجل حالة ثانية في صفوف اليوفي، بإصابة الفرنسي بليز ماتويدي بالفيروس.

إلى ذلك، تعرضت جورجينا رودريغيز لانتقادات بسبب انتهاكها للحجر الصحي والتسوق في محلات الموضة يرافقها رجال الحراسة الشخصية، فهي بلك انتهكت توصيات السلطات البرتغالية، التي نصحت السكان بعدم مغادرة منازلهم إلا في الحالات الاضطرارية.

عدسات المصورين البرتغاليين التقطت عدة صور لجورجينا أثناء مغادرتها لإحدى محلات الموضة بصحبة رجال الحراسة الشخصية، على الرغم من خضوع الجميع لفترة الحجر الصحي، وذلك بعد أن كانت قامت، بجولة لشراء الملابس في مدينة فونشال، الأمر الذي أثار حفيظة متابعيها، لا سيما البرتغاليين، بعد فرض حالة الطوارئ عليهم منذ الجمعة الماضي.

img

ونصحت السلطات في الأيام الأخيرة النجم البرتغالي رونالدو بعدم الخروج من منزله للخطر الذي يمثله بسبب انتشار فيروس كورونا، ويمكن إضافة أن رونالدو يتواجد مع جورجينا طوال هذه الساعات، الأمر الذي يمثل خطورة لا سيما أنه كان في الأيام الأخيرة إلى جوار زميليه في يوفنتوس مع دانييل روغاني والفرنسي بلايز ماتويدي، وكلاهما خرجت نتائجهما إيجابية بفيروس “كوفيد 19”.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى