فن وجمال

رونالدو تحت العزل الصحي بسبب كورونا.. خوف أم إصابة؟

[ad_1]

دخل نجم الكرة البرتغالي ولاعب فريق يوفنتوس الإيطالي كريستيانو رونالدو، تحت العزل الصحي بمنزله في جزيرة ماديرا البرتغالية، وذلك في إجراء وقائي ضد فيروس كورونا.

وتقول مصادر إن النجم رونالدو يخضع للعزل الصحي، بعد تشخيص حالة الإصابة بفيروس (كوفيد 19) لدى زميله في الفريق دانييل روغاني.

رونالدو كان سافر إلى ماديرا لزيارة والدته التي أصيب بسكتة دماغية، مؤخرا، لكن استشراء فيروس “كوفيد 19” جعلته يؤخر العودة إلى الشمال الإيطالي حيث يستشري الوباء بشكل مقلق، فيما كان رونالدو موجودا إلى جانب روغاني، في غرفة مغلقة لتبديل الملابس، يوم الأحد الماضي، حين فاز يوفنتوس على إنتر ميلانو بهدفين من دون مقابل.

وظهر رونالدو في صورة تم نشرها في “إنستغرام”، وهو على مقربة من اللاعب الذي أصيب لاحقا بكورونا، فيما يخضع كافة من خالطوا روغاني، لإجراءات العزل الصحي في الوقت الحالي، ويأمل القائمون على الفريق في الوقت الحالي، ألّا تكون ثمة إصابات إضافية وسط اللاعبين.

لكن رونالدو ظهر في عدة صور وهو يستمتع بوقته داخل البيت، في جزيرة ماديرا، حتى وإن كان بعيدا عن إيطاليا التي أضحت ثاني بلد متضرر من الوباء بعد الصين بعدما سجلت أكثر من 12 ألف إصابة بينما تجاوزت الوفيات 800 حالة.

وتفاعلت الصحافة البرتغالية بشكل واسع مع خضوع رونالدو للعزل المنزلي، فرغم وقف النشاط الكروي في إيطاليا إلى غاية الثالث من أبريل المقبل، يرتقب أن يخوض يوفنتوس مباراة ضد ليون الفرنسي، في إطار دوري أبطال أوروبا، يوم الثلاثاء المقبل.

ويرتقب أن تلعب المباراة من دون جمهور، لكن من المحتمل أيضا أن يتم تأجيلها بقرار من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “الويفا”.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق