فن وجمال

خالد سليم: مرضي لم يكن سهلا.. وبهذه الطريقة خسرت وزني!

[ad_1]

وضع الفنان خالد سليم بصمة مميزة على الساحة الفنية من خلال خياراته الناجحة، سواء على الصعيد الغنائي أو التمثيلي، حاصدا شعبية لا يستهان بها.

وشعر الجمهور بالخوف على صحة الفنان في الآونة الأخيرة خاصة بعد أن كشف منذ أشهر تفاصيل رحلة مرضه وسر خسارته لأكثر من 34 كيلوغراما من وزنه وسر نحافته الشديدة.

وأكد خالد سليم خلال مقابلة إعلامية أنه مر بمرحلة صعبة ومرهقة للغاية، إذ بدأ رحلته مع الألم خلال تصويره مسلسل “اختيار إجباري”، وكان 60 حلقة، وكذلك مسلسل “ولاد تسعة”، وكان أيضا 70 حلقة، وبرنامج “ميكس ميوزيك”.

ونتيجة لشعوره بالتعب الشديد، قصد عددا من الأطباء، لكن لم ينجح أي منهم في اكتشاف مرضه، حيث كانوا يعتمدون في العلاج على الكورتيزون فقط، الذي أدى لزيادة وزنه فتجاوز لـ 123 كيلوا غراما.

واستمرت معاناة الفنان لحين إجراء عملية جراحية بعد أن طلب منه الطبيب محمد الشاذلي القيام بفحص بالمنظار على الأحبال الصوتية، فاكتشف الورم الذي كان ناتجا من إجهاد الأحبال الصوتية، بسبب الإفراط في استخدام الصوت، أو عدوى فيروسية تهاجم الأحبال الصوتية.

وعن رحلة النقاهة التي خاضها، قال سليم: “بدأت بعدها مرحلة تمرين الصوت لتقوية الأحبال الصوتية”

وانتهى الفنان خالد سليم منذ فترة وجيزة من تصوير عمله الغنائي الجديد، الذي الذي حمل عنوان “اللي فات مات”، وهو باللهجة المصرية عمد إلى تصويره في لبنان تحت إدارة المخرج ريشا سركيس.

تجدر الإشارة إلى أن خالد سليم يشارك في مسلسل “بلا دليل” من كتابة إنجي علاء وإخراج منال الصيفي وإنتاج سينرجي.

يلعب الفنان في هذا العمل دور البطولة إلى جانب كوكبة من النجوم أبرزهم درة، نيكولا معوض، حازم سمير وإسلام جمال وعمر الشناوي، أشرف زكي وأحمد كرارة وقصة وسيناريو وحوار إنجي علاء وإخراج منال الصيفي وإنتاج سينرجي.

الفيديو المرفق، يعرض المقابلة التي أجراها “فوشيا” مع الفنان خالد سليم إذ طمأن جمهوره على صحته مؤكدا أنه عاد لمزاولة نشاطه منذ مدة.

 

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق