فن وجمال

الصورة المتداولة للسعودية الراحلة ريم السعد.. لم تكن لها وتوضيح للقضية!

استهجنت الإعلامية رنا السعد النعيمي نشر صورة شقيقتها ريم بكثرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على خبر وفاة المتخصصة النفسية السعودية ريم علي الزهراني، قائلة إن هذا الخطأ يعد جسيما سبب لها قلقا شديدا.

وكان مغردون على تويتر قد نشروا صورة ريم النعيمي بعد إعلانهم عن وفاة المتخصصة النفسية السعودية ريم علي الزهراني والتي يعرفها الجمهور باسم ريم السعد أيضا والتي فارقت الحياة يوم السبت الماضي بحسب ما تم الإعلان عنه عبر صفحتها على إنستغرام.

واتضح أن هذه الصورة لم تكن للمتوفاة بل لريم السعد النعيمي، فاختلط الاسم على المتابعين ونشروا صورة الثانية دون التحقق منها.

وقالت رنا لـ”فوشيا” إن شقيقتها ريم بخير، تعيش في سويسرا حيث تدرس هناك، كما أنها مذيعة في الراديو السويسري، وأشارت في نفس الوقت إلى أن شقيقتها ستجري عملية الأسبوع المقبل.

وأضافت الإعلامية أنها تعرضت للصدمة عندما رأت صورة شقيقتها منشورة على مواقع التوصل الاجتماعي، فتواصلت معها وأبلغتها بالأمر، لتصاب هي الأخرى بالذعر بسبب هذه الحادثة، لاسيما وأنها جاءت في الوقت الذي تستعد فيه لإجراء عملية.

من جهتها ظهرت ريم النعيمي في مقطع فيديو أكدت أن تداول صورتها في خبر وفاة ريم علي الزهراني سبب لها الضرر، خصوصا أنه في أوروبا عندما يتم تداول مثل هذه الأخبار تورط المعني فيها، لافتة إلى أنها كثيرا ما تعرضت للأخبار الكاذبة والإشاعات.

يذكر أن السعودية ريم السعد الزهراني التي فارق الحياة متخصصة نفسية تمتلك شعبية كبيرة وتعتمد بعلاجها على الأذكار وتلاوة القرآن الكريم، ولديها العديد من البرامج الدينية المتنوعة وتنقلها عبر قناتها على اليوتيوب.

وتبين أن الراحلة لم تكن تنشر صورا خاصة بها عبر حساباتها على مواقع التواصل، وهو الأمر الذي سبب الخطأ بين المغردين وتداولوا صورة ريم السعد النعيمي نظرا لتشابه أول اسمين.

 


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق