فن وجمال

أوتو ناعم: “جي آر سوبرا” أيقونة رياضية تتحدى المسافات!

وسط تسابق الحداثة في عالم السيارات تطل أسطورة أنيقة فاخرة وناعمة تنسل بهدوء بين الازدحام وتخطف قلوب المارة في الطريق وتتعلق بها عيون الشباب هي “جي آر سوبرا 2020” التي ولدت بعد انتظار دام 17 عاماً، هذه الولادة التي أثلجت صدر هواة ومحبي السيارات الرياضية في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية بعد أن طرحتها شركة الفطيم تويوتا.

يليق بهذه السيارة اسم الأسطورة لتاريخها الطويل الذي يعود إلى عام 1978 وإلى الجهود الكثيفة الذي اتبعها فريق المهندسين والمصممين اليابانيين لرفع الأداء لهذه المركبة الأيقونة، والتزامهم بالإرث العريق لأربعة أجيالٍ سابقة، قبل أن يتم أخيراً طرح الجيل الخامس منها، بنفس مستوى الأداء الذي عهده محبي العلامة من الشركة المصنعة وبروح تواكب الحداثة.

تتميز “جي آر سوبرا” بتنوع أدائها، على صعيد خصائص السيارات الرياضية عالمية المستوى، بما يعزز من شهرتها الواسعة، كسيارة تتيح لسائقها القيادة على الطرق السريعة بجانب قدراتها في القيادة على حلبات السباق ولا شيء يمكن أن يعيق تلك السيارة لتكون سيارة يومية تلبي احتياجات التنقل داخل المدن.

حافظت “سوبرا” 2020 على تصميمها ذي المحرك الأمامي ونظام الدفع بالعجلات الخلفية، مع محرك طولي يتألف من ستة أسطوانات خطية بسعة الثلاثة لترات والمعزز بشاحن تيربو، يضمن انتاج قوة 335 حصاناً.

سعت تويوتا من خلال هذه السيارة إلى توفير تجربة قيادة أصيلة، مع التركيز بشكل كبير على مزايا السلامة وسهولة الاستخدام بهدف استقطاب مجموعة واسعة من هواة الحماس ولاندفاع على الطريق تتسارع “جي آر سوبرا” من الصفر إلى 100 كيلومتر في الساعة في غضون 4.3 ثانية، وتبلغ سرعتها القصوى 250 كيلومتراً في الساعة. كما زودت السيارة بناقل حركة يتألف من ثماني سرعات

أوتو ناعم على قناة “فوشيا” عاد لكم هذا الأسبوع بتجربة قيادة نسائية على الطريق لنتوقف وإياكم على تفاصيل هذه السيارة التي كثيرا ما رأينا عيون المارة تختلس النظر إليها وتتهامس اسمها خاصة الشباب الذين تعرفوا على السيارة بصفتها حاضرة في أفلام كثيرة شاهد عليها فيلم جيمس بوند “You Only Live Twice”.

 

 


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق