فن وجمال

محامية قتيل فيلا نانسي تفجر جدلا بتقرير الطب الشرعي.. ومطالب بتوضيحات!

[ad_1]

كشفت الدكتورة رهاب بيطار محامية أسرة قتيل فيلا نانسي عجرم محمد الموسى عن نتيجة التقرير الطبي الذي صدر بعد تشريح جثمان محمد الموسى قبل أيام.

وقالت بيطار عبر حسابها بتويتر إن ‏الوفاة ناجمة عن نزيف دموي وتهتك دماغي سببه تعدد المرامي النارية، بينما لم تكشف المزيد من التفاصيل.

وتركت المحامية متابعيها في حيرة من أمرهم بعدما نشرت تعليقا مقتضبًا من التقرير، جعلتهم يتساءلون عن التفاصيل وهل الواقعة جريمة تمت عمداً أم لا؟.

وقال أحد المعلقين: ‏‎”ممكن توضحي أكثر نريد تفصلي أكثر في النتيجة التي خرج بها التشريح يعني في احتمالية أن تكون جريمة قتل متعمد وتم فبركة وتمثيل يلي صار؟ يعني نحنا كنا على يقين أن سبب الوفاة نتيجة الرصاص المتعدد، اوضحي أكثر”.

وعلق آخر: “‏‎ممكن توضيح أكثر يعني هناك أكثر من شخص تم إطلاق النار على المغدور؟‏، وتابعت أخرى: ‎ماتضح لنا يعني فادي بريء ولا شو؟، ورغم ذلك لم تجيب المحامية على أي من الأسئلة”.

وقبل يومين قالت بيطار إن تقرير الأطباء الشرعيين السوريين انتهى وستعلن النتيجة خلال اليومين القادمين.

وشيع السوريون الإثنين الماضي جثمان محمد الموسى، بعد 50 يومًا من وقوع الجريمة ومقتله على يد زوج الفنانة الدكتور فادي الهاشم.

وأظهر مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي لحظة دفن الموسى في المقابر لغلق صفحة الجدل التي استمرت لأيام في الفترة الماضية منذ مقتله.

وحرصت محامية أسرة القتيل الدكتورة رهاب بيطار، على توديع الراحل على طريقتها الخاصة حيث نشرت صورا لنعشه وكتبت قائلة: ‏محمد الموسى الى مثواه الأخير.

وأضافت: “‏اللهم ارحمه وعوضه عن كل ألم أصابه بـ جنة عرضها السموات والأرض ، اللهم اجعله في روضة وبستان في نعيم دائم ودار خلد تحت ظل الرحمن”.

وكانت المحامية رهاب البيطار، قد تقدمت في 13 فبراير الماضي، بطلب لإعادة تشريح جثة محمد الموسى، قائلة عبر تويتر: “لقد تقدمنا بطلب تشكيل لجنة من أطباء شرعيين لإعادة الخبرة الطبية، وقد وافق القاضي منصور على طلبها”.

وتعود تفاصيل الجريمة لـ5 يناير الماضي، حين أطلق الدكتور فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم، 17 رصاصة على الشابّ محمد الموسى الذي اقتحم مسكنه، بينما ذكرت مواقع التواصل الاجتماعي، أن القتيل كان يعمل في الفيلا في حين قالت أسرة ننسى أنه أقدم على السرقة وقتله فادي الهاشم دفاعا عن النفس.

 



[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق