فن وجمال

صفاء سلطان: علاقتي بأمي باتت أقوى.. وتخالف التوقعات داخل الحجر المنزلي!

[ad_1]

بينما اتجه العديد من الفنانين لتحدي بعضهم البعض بنشر صورٍ قديمةٍ أو جديدة واتجه البعض الآخر نحو الأعمال الخيرية والإنسانية، كان للنجمة صفاء سلطان رأي مختلف تماماً في العزل المنزلي الذي استغلته لإنجاز مهام منزلية كانت قد تراكمت عليها.

وكشفت سلطان في تصريح لـ”فوشيا” عن أنها قررت إمضاء ساعات طويلة وهي تقوم بإعادة ترتيب زوايا منزلها الكائن في العاصمة دمشق، ومن هنا لمعت في ذهنها فكرة تحدي جمهورها ومعجبيها بنشر لقطات لمنازلهم قبل وبعد إعادة الترتيب.

وقد وجهت سلطان هذا التحدي إلى معجبيها الذين دائماً ما تخصص لهم حصة كبيرة من وقتها ومحبتها، حتى أنها انضمت إلى مجموعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لتبقى دائماً قريبة منهم ومن معجبيها، حيث سيتم نقل التحدي إلى مجموعة أخرى من النجوم ومعجبيهم.

والتحدي هذا لم يمر مرور الكرام عند رابطة متابعيها، فقد انهمكوا بالتحضير لتعديل وإعادة ترتيب زوايا من منازلهم ليلتقطوا لها بعض الصور ويتشاركوها مع نجمتهم المفضلة.

صفاء سلطان أعربت عن سعادتها بالتفاعل الكبير مع معجبيها وأكدت أن تحدي إعادة ترتيب المنزل ليس بالمهمة السهلة خاصةً أنها بقيت لثلاثة أيام حتى زالت عنها أثار التعب من الجهد المبذول.

img

وخلال حديثها مع “فوشيا” نفت سلطان ما يقال عن أن الحجر الصحي يمكن أن يكون سبباً للخلافات العائلية وقالت: “على العكس تماماً، للحقيقة فترة الحجر المنزلي كانت سبباً بأن أمضى وقتاً أطول مع أمي وابنتي، نمضي معاً ساعات طويلة من الضحك والمتعة وغالباً ما نسترجع ذكريات قديمة تشعرنا بالأمان لذلك أستطيع القول أن قوة علاقتي بوالدتي تحديداً هي من الجوانب الإيجابية للحجر”.

وبعفويتها المعتادة كشفت صفاء عن زيادة وزنها مؤخراً كونها من الأشخاص الذين يأكلون كميات طعام أكبر خلال فصل الشتاء لكنها أكدت أنها تقوم بالكثير من الجهد للسيطرة على وزنها حالياً.

وكان من الملفت عدم مشاركة صفاء في حملات التوعية الجماعية التي شارك بها مجموعة من فناني سوريا، وعن سبب غيابها هذا قالت لـ فوشيا:” واجبي الأول هو توعية عائلتي الصغيرة داخل منزلي وتبادل المعلومات الصحيحة معهم بعيداً عن الإشاعات المنتشرة حالياً، من وجهة نظري كل فرد منا مسؤول عن عائلته قبل كل شيء وهي المؤسسة الأولى التي تستحق اهتمامي ومن بعدها يمكنني الانتقال للمرحلة الثانية وهي عائلتي الكبيرة ومجتمعي العربي كوني أردنية سورية فلسطينية، لذلك واجبي كبير تجاه الجميع دون تفرقة، وهذا ما سأعمل عليه قريباً لأجل صحة الجميع”.

وفي نهاية حديثها؛ نوهت سلطان إلى أنها تؤيد قرار الفنانة هند البحرينية بإعلان إصابتها بفيروس كورونا أمام الجمهور العربي، مشيرة إلى أن الفائدة بذلك تعود للطرفين، فالفنان يستفيد من الدعم المعنوي الذي يتلقاه من جمهوره، والجمهور يستفيد من التجربة التي خاضها الفنان بصعوباتها ومرارتها، متمنيةً الصحة والعافية لهند البحرينية ولكل إنسان مصاب بأي داء أو مرض.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق