فن وجمال

شفاء أكبر مريضة بفيروس كورونا عمرها 103 أعوام.. كيف؟

تغلبت جدة صينية في ووهان على فيروس كورونا بعمر 103 أعوام، بعد علاج استمر ستة أيام في المستشفى.

وغادرت تشانغ قوانغ ظهر الثلاثاء بعد أن أصبحت أكبر مريض بالفيروس التاجي يتعافى في الصين، كما أنها أكبر بسنتين من صاحب الرقم الأكبر السابق.

وفقا لطبيبها تسنغ يولان، عولجت السيدة تشانغ خلال أقل من أسبوع لأنها “لم تكن تعاني من العديد من الحالات الصحية الأساسية باستثناء التهاب شعب هوائية مزمن بسيط”.

وشوهدت المريضة السابقة في مقطع فيديو أثناء اصطحاب مجموعة من العاملين الطبيين لها خارج المستشفى، كانوا يرافقونها إلى سيارة إسعاف كانت بانتظارها.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، تم تشخيص الجدة بالفيروس في 1 مارس في مستشفى ليوان التابع لكلية تونغجى الطبية في ووهان، وفي وقت دخولها المستشفى، كانت بحالة حرجة ولم تكن قادرة على التواصل مع الأطباء.

في حديث مع صحيفة “تشوتيان متروبوليس ديلي” المحلية الصينية Chutian Metropolis Daily، تتذكر السيدة المسنة كيف كانت تتلقى معاملة حسنة، ولفتت أيضا كيف تحولت الممرضات إلى ملائكة للرحمة، بعد أقل من أسبوع من الخضوع لجلسات رعاية كانت تمتد على مدار الساعة، تعافت تشانغ من المرض.

ويأتي ذلك بعد تعافي شخص آخر من كورونا عقب تشخيص إيجابي بعد فترة قصيرة من عيد ميلاده، وقضاء أسبوع في المستشفى، وبحسب مصدر مقرب كان “نشيطا للغاية” وهو يغادر المستشفى.

وأضاف المصدر “كان يتحدث في كثير من الأحيان عن زوجته البالغة من العمر 92 عاما، وقال إنه بحاجة للشفاء قريبا حتى يتمكن من العودة إلى المنزل والعناية بها”.

وفي ذات السياق، كانت زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ مؤخرا لمدينة ووهان، إشارة ذات أهمية بالغة تؤكد أن بكين قادرة على أن تُبقي تفشي المرض تحت السيطرة.

ويقيم سكان ووهان البالغ عددهم 11 مليون نسمة في الحجر الصحي منذ أواخر يناير، كما أصاب المرض أكثر من 80.700 شخص في الصين وقتل أكثر من 3000.

وأظهرت أحدث الأرقام الصادرة عن لجنة الصحة الوطنية حول انتشار الفيروس 24 حالة جديدة في جميع أنحاء الصين، و22 حالة وفاة أخرى حتى يوم الثلاثاء.


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق