فن وجمال

بهيج حسين: حادث مروع وراء خسارة وزني بشكل ملحوظ!

كشف مصمم الأزياء المصري بهيج حسين، كواليس مشاركته في لجنة تحكيم مسابقة ملكة جمال الأناقة، في موسمها السادس، والتي فازت بلقبها المتسابقة هيلانة بستفروس.

وقال بهيج في لقاء خاص مع موقع “فوشيا”: “المسؤولون عن المسابقة تواصلوا معي وقالوا لي نريدك معنا في لجنة التحكيم وقررت أن أشارك في المسابقة”.

وأضاف: “مشاركتي في المسابقة ليس كعضو لجنة تحكيم فقط، بل صممت العديد من الفساتين للمتسابقات اللاتي تنافسن على اللقب”.

وعن سبب خسارته الوزن بشكل ملحوظ، قال مصمم الأزياء المصري: “تعرضت لحادث سير مروع، انقلبت بي السيارة 3 مرات على الطريق الصحراوي”.

وتابع: “العناية الإلهية أنقذتني من الموت بأعجوبة، وكانت تجربة صعبة للغاية، ولكن الفائدة الوحيدة منها أنني خسرت الوزن الزائد”.

وأضاف: “سبب الحادث هو أن إطار السيارة تعرض للإنفجار على الطريق السريع، وشعوري حينها كان لا يوصف، أتمنى ألا يمر أحد بهذه التجربة الصعبة”.

وعن أعماله الجديدة في مجال تصميم الأزياء، قال: “في هذه الأيام الكثير من عروض الأزياء يتم تأجيلها بسبب فيروس كورونا”.

وواصل: “حتى مسابقة big 5 الخاصة بنا تم تأجيلها لنفس الظروف إلى ما بعد شهر رمضان، وقد أصرّ مؤسس مسابقة ملكة جمال الأناقة على تنظيم هذا الحدث رغم ظروف فيروس كورونا”.

وأردف: “السبب الرئيس لتأجيلي big 5 هو حالتي الصحية، بالإضافة إلى القلق الذي يشعر به البعض بسبب كورونا، ولا نريد أن نفعل شيئا تحت ضغط، ولازال الصيف طويلا وإن شاء الله سيكون هناك عرض أزياء لمجموعتي في الصيف”.

وكان جدل واسع قد أثير في وقت سابق حول حقيقة زواج المصمم بهيج حسين من الإعلامية رضوى الشربيني، بعدما ظهرا سويًا في جلسة تصوير لصالح إحدى المجلات الأجنبية.

وعن الشائعات التي أثيرت عن زواجه بالإعلامية المصرية، رد بهيج حسين على سؤال لـ”فوشيا” بقوله: “رضوى أختي الصغيرة”، لينهي بذلك الجدل الذي أثير حول علاقتهما.

وسبق أن صرح بهيج حسين لـ”فوشيا”، أنه لا يهتم أبدا بتصميم أزياء فنانة بعينها، ولكنه يقوم بعرض تصاميمه على جميع الفنانات، موضحا أن الحالة الوحيدة التي يقوم فيها بالتصميم لفنانة معينة عندما يكون مشاركا في عمل درامي ومسؤولا عن أزيائها في المسلسل.


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق