فن وجمال

أحمد إبراهيم يقبّل رأس أنغام.. هل تراجعا عن الانفصال؟

[ad_1]

لازال الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم زوج الفنانة المصرية أنغام يثير الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، فهو الذي لطالما تغنى بعلاقة حبهما قبل عام، ويحاول الآن استعطاف قلبها كي تعود علاقتهما كما كانت بعد أن كان العامل الرئيسي في قصف هذه العلاقة.

ولأن أحمد إبراهيم يعيش حاليًا حالة نفسية سيئة، فلا يستطيع أحد الجزم بطبيعة العلاقة بينه وبين زوجته، وما إذا كان ما يفعله اندفاع منه بسبب ما يعانيه، أم محاولة لاستعطاف قلبها، في محاولة لإعلان عودة علاقتهما كما كانت ثم تراجع عن الانفصال.

ومجددًا، نشر أحمد إبراهيم صورة جمعته بزوجته أنغام لوحظ منها أنه يحاول أن ينال رضاها بشتى الطرق، خاصًة أنها لجأت لرفع دعوى خلع للحصول على حريتها بعدما رفض طلاقها بشكل ودي أملًا في تراجعها وحصولها على “هدنة” في العلاقة بينهما.

وظهر أحمد إبراهيم وهو يقبل رأس زوجته كنوع من الاعتذار الشديد لها، وأكد هذا الاعتذار كلماته التي وصفها فيها بأنها “ست الستات”، بل وقالها صريحة “حقك عليا”، فكتب قائلًا: “حقك عليا أنا يا ست الستات تبقى الأسود أسودًا والكلاب كلاب”.

img

وباتت الكرة حاليًا في ملعب أنغام، وسيكشف موقفها إما أحمد إبراهيم نفسه بكتابة منشورات جديدة، أم بإعلان الانفصال نهائيًا، وإما بمبادرة من أنغام بإعادة متابعته على “إنستغرام” مجددًا ليتفهم الكثيرين ما ستؤول إليه هذه العلاقة.

وكان أحمد إبراهيم قد كشف عن حالة ضعفه الحالية بمنشور عبر حسابه على موقع “إنستغرام”، بنشر مقطع من أغنية معبرة عن حالته النفسية، إذْ استعان بمواطنه الفنان رامي جمال المعروف عنه طرح العديد من الأغاني الحزينة التي تحمل معاني الفراق بين الأحبة، ونشر مقطع من أغنية “اللي مشيوا”، لرامي جمال عبر حسابه على “إنستغرام”،وعلق عليها قائلًا: “الحبايب كل يوم بيقلوا واحد”.

وتزوجت أنغام من الموسيقي أحمد إبراهيم رسميًا، دون إعلان في ليلة رأس السنة الماضية 2019، وسفرهما سويًا إلى باريس، في 19 كانون الثاني/يناير الماضي 2019.



[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق